نحو إرتفاع نسبي لقيمة الدينار الجزائري

عدد المشاهدات: 215
الدينار_الجزائري

أكد وزير المالية أيمن بن عبد الرحمن, يوم السبت بالجزائر العاصمة, أن العملة الوطنية (الدينار) “ستستعيد عافيتها وقوتها” الاقتصادية في حدود نهاية السنة الجارية.

قال السيد بن عبد الرحمن في تصريح له على هامش الإطلاق الرسمي لخدمات التصديق والتوقيع الالكترونيين, أن العملة الوطنية “ستستعيد عافيتها” قبل نهاية السنة الجارية, وأشار إلى أن القطاع يقوم حاليا ب”إعادة تقييم للعملة الوطنية حسب قدرات الاقتصاد الوطني”, معتبرا أن “الانطلاقة الاقتصادية التي ستشهدها الجزائر في الأيام المقبلة من خلال إطلاق عدة مشاريع تنموية, ستعيد إلى العملة الوطنية بريقها وقوتها الاقتصادية وقيمتها الإبرائية”.

وبهذا الصدد, أوضح الوزير أن “العملة هي مرآة للاقتصاد”, مضيفا أن العملة الجزائرية “ليست في مرحلة انهيار, كما يصوره البعض, بل هي في مرحلة استعادة عافيتها”.

وبخصوص ارتفاع نسبة التضخم وأثر ذلك على أسعار مختلف المواد الاستهلاكية, شدد وزير المالية على أن “التضخم متحكم فيه, بالمقارنة مع ما يحدث في باقي دول العالم”.