الجزائر ستساهم في اعادة إعمار الحقول النفطية اليبية

عدد المشاهدات: 35
سوناطراك

دعت المؤسسة الوطنية للنفط الليبية مجمع سوناطراك إلى المساهمة في إعادة إعمار وصيانة الحقول والموانئ النفطية وبرامج الحفر في ليبيا، حسبما أفاد به بيان للشركة.

جاء ذلك خلال لقاء استقبل فيه الرئيس المدير العام لمجمع سوناطراك، توفيق حكار، يوم الثلاثاء بالجزائر العاصمة، وفدا من المؤسسة الوطنية للنفط الليبية برئاسة مصطفى عبد الله صنع الله، رئيس مجلس الإدارة. وتم خلال هذا اللقاء تقديم عرض من طرف الشركات الخدماتية التابعة لمجمع سوناطراك لاسيما في مجال الإنشاأت والحفر وتنفيذ المشاريع.
وبعد أن اثنى على قدرة الشركات الجزائرية، دعا السيد صنع الله إلى تسطير برامج توأمة مع نظرائهم من الشركات الخدماتية التابعة للمؤسسة الوطنية للنفط مثل الشركة الوطنية الليبية لحفر وصيانة الابار.
وعليه، تم الاتفاق على تكوين لجان مشتركة وعلى توقيع مذكرات تفاهم بهذا الخصوص، حسب بيان المؤسسة الوطنية للنفط الليبية.
وتركز هذا الاجتماع أيضا على مناقشة امكانية استئناف سوناطراك لنشاطها في ليبيا، من خلال استكمال التزاماتها العقدية في منطقتي التعاقد 065 و 96/95 (حوض غدامس) “خاصة بعد تحسن الأوضاع الأمنية واستقرارها بشكل مشجع”.

وتطرق الجانبان خلال لقائهما بالتفصيل لنتائج الحفر الاستكشافي “الجيدة” لهذه القطع و”وضع اللمسات الاخيرة لإعداد خطط التطوير لوضعهما على الانتاج”، يضيف نفس المصدر. كما تم التطرق لبرامج التكوين المهني واعداد الاطارات الفنية في التلحيم والتفتيش، حسب البيان الذي أكد عزم الطرفين على تنفيذ هذه البرامج “في اقرب الاجال”.